الرئيسية / اخبار / من هو علي عشال الجعدني ويكيبيديا

من هو علي عشال الجعدني ويكيبيديا

من هو علي عشال الجعدني ويكيبيديا؛ أصدرت قبائل أبين، اليوم السبت، بياناً جديداً للرأي العام بشأن آخر تطورات قضية المقدم علي عشال الجعدعاني المختطف والمخفي قسرياً في عدن منذ 12 يونيو الماضي.

وتقدمت قبائل أبين في البيان الذي تلقت الساحة اليمنية نسخة منه، بـ”الشكر الجزيل لإدارة أمن محافظة أبين بقيادة العميد أبو مشعل الكازمي، وكافة الأجهزة الأمنية الأخرى على جهودهم الكبيرة في قضية ابننا المختطف المقدم علي عبدالله عشال الجعدعاني”.

وقال البيان إن قيادة أمن محافظة أبين “حرصت بشدة منذ اللحظة الأولى على متابعة القضية والبحث عن ابنهم المختطف ومحاسبة الخاطفين وفق القانون”.

وأضاف البيان: “ونتيجة لآخر التطورات والإنجازات التي حققتها إدارة أمن أبين في القضية التي حدثت فجر اليوم وأسفرت عن القبض على ثمانية متهمين باختطاف المقدم علي عبدالله أشال الجعدعاني”. بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية الأخرى”.

وبالإضافة إلى ما سبق، طالبت قبائل أبين “بضرورة إشراك إدارة أمن محافظة أبين في التحقيقات مع جميع المتهمين، وتسليم المتهم إلى جهة أمنية واحدة وفق القانون وبدء التحقيقات فوراً”. معهم بحضور ممثلين عن أمن أبين”. بحسب البيان.

كما دعت إلى “إسراع التحقيقات وإحالة ملف المتهم إلى النيابة الجزائية لاستكمال التحقيقات بحكم الاختصاص”. بحسب البيان.

وأعلنت قبائل أبين “رفع القطاعات في أبين بشكل عام لمدة أربعة أيام تبدأ من السبت 6 يوليو إلى الثلاثاء 10 يوليو 2024م”، “نظراً للظروف التي يعيشها أهلنا وإخواننا في عدن”. المحافظة والظروف الصعبة التي يعيشونها”.

وأعربت عن أملها “ألا تضطر إلى العودة لاستئناف القطاعات إلا إذا استجابت السلطات في عدن لهذه المطالب أو لم يتم تحقيق تقدم ملموس في قضية ومصير نجلهم المختطف المقدم علي عشال الجعدعاني”. كاشفاً أن “كل الخيارات مفتوحة أمامها في عدن وأبين بعد ذلك”. بحسب البيان.

فجر أمس الجمعة، دخلت قوات أمنية من محافظة أبين بقيادة مدير أمن المحافظة “أبو مشعل الكازمي” وشنت حملة مداهمات واشتباكات بحثاً عن المتهمين باختطاف وإخفاء المقدم “علي عشال”. الجعداني.”

والثلاثاء الماضي، قطعت قبائل أبين مرة أخرى الطريق الدولي احتجاجاً على عدم الكشف عن مصير “الجدعاني”.

وأصدرت السلطات العسكرية والأمنية والمحلية في محافظة أبين، بيانا، يومها، أعلنت فيه دعمها للقبائل في إجراءاتها التصعيدية، بعد فشل كافة مساعي إطلاق سراح “الجدعاني” في عدن رغم علم الأجهزة الأمنية بالخاطف.

وأعلنت السلطات العسكرية والأمنية والمحلية في محافظة أبين، وقوفها مع القبائل في إجراءاتها التصعيدية، بعد فشل كافة الجهود لإطلاق سراح “الجدعاني” في عدن رغم علم الأجهزة الأمنية بالخاطف.

وافقت إدارة أمن عدن، اليوم الأربعاء، على إطلاق سراح المتهم باختطاف المقدم الجعدعاني، بعد إلقاء القبض عليه.

ويدعى المتهم سميح عيدروس النورجي، وقالت إدارة أمن عدن إنها أفرجت عنه قبل توفر الأدلة الكاملة لإدانته، وذكرت أن الإفراج تم بضمان قائد ما يسمى بوحدة مكافحة الإرهاب التابعة لقوات التحالف. المجلس الانتقالي، يسران المقطري.

وقالت: “ثم تم إطلاق سراحه بكفالة قائد مكافحة الإرهاب في العاصمة عدن يسران المقطري، وبحضور وكيل محافظة عدن عبد الرؤوف السقاف”.