الرئيسية / اخبار / سبب وفاة مازن سعادة

سبب وفاة مازن سعادة

سبب وفاة مازن سعادة؛ شيخ الروائيين الفلسطينيين، الذي وافته المنية يوم الجمعة، قبل ساعات قليلة. ونعى وفاته الاتحاد العام للأدباء والكتاب الفلسطينيين، الذي أشاد بحضوره المؤثر والداعم على الساحة الوطنية في وطنه فلسطين. وعليه، سنتعرف في هذا المقال وعبر منصة ترانيم على سبب وفاة مازن سعادة. مع ذكر أبرز أعمال مازن سعادة، تابعوا معنا.

يعود سبب وفاة الروائي الفلسطيني مازن سعادة إلى معاناته من مرض السرطان، حيث انتقل من وطنه فلسطين وتوجه إلى دولة الأردن لتلقي العلاج في إحدى مستشفياتها. ونعى وفاته الاتحاد العام للأدباء والكتاب الفلسطينيين ممثلا بالشاعر مراد السوداني أمين عام الاتحاد، وذلك بحسب البيان التالي:

إن رحيل الزميل مازن سعادة خسارة كبيرة للساحة الثقافية الوطنية والحالة الإبداعية في فلسطين، إذ شكل حضور مازن دائما حراكا دؤوبا في العمل الأدبي، وأضاف للمكتبة الوطنية الكثير.

توفي الروائي الفلسطيني مازن سعادة، يوم الجمعة 10 مايو 2024م. والذي يوافق التاريخ الهجري في الثاني من شهر ذي القعدة سنة 1445هـ، بعد معاناة من مرض عضال (السرطان).

مرض مازن سعادة هو مرض عضال (السرطان)، لكن من غير المعروف أي جزء من هذا المرض أصابه. وعلى إثر هذا المرض انتقل من رام الله إلى الأردن لتلقي العلاج المناسب.

مازن سعادة، روائي وفنان، يحمل الجنسية العربية الفلسطينية. ولد في مدينة عسقلان ونشأ فيها. ويبلغ من العمر 65 عاماً، وهو من مواليد عام 1959م. حصل على درجة البكالوريوس في الاقتصاد الزراعي من جامعة الإسكندرية في جمهورية مصر العربية.

ويعتبر مازن سعادة من أبرز الناشطين والمؤثرين في الحركتين الشبابية الفلسطينية والأردنية، حيث عمل كقيادي شبابي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين. كما شارك في تأسيس الحزب، وتأسيس صحيفة الأهالي التابعة للحزب.

توفي الروائي الفلسطيني مازن سعادة، في أحد مستشفيات الأردن، حيث كان يتلقى العلاج، يوم الجمعة الموافق 2024/5/10م.

وفيما يلي أهم التفاصيل المتوفرة عن السيرة الذاتية للروائي مازن سعادة:

الاسم الكامل: مازن سعادة.
اللقب: شيخ الروائيين الفلسطينيين.
تاريخ الميلاد: عام 1959م.
مكان الميلاد: في مدينة عسقلان في دولة فلسطين.
العمر أيضًا: 65 عامًا.
الجنسية: عربي فلسطيني.
اللغات: العربية.
الدين: الدين الاسلامي.
وأيضاً مكان الإقامة: في دولة فلسطين.
المؤهل العلمي: حاصل على درجة البكالوريوس في الاقتصاد الزراعي من جامعة الإسكندرية في جمهورية مصر العربية.
المهنة: فنانة وروائية فلسطينية.
تاريخ الوفاة: يوم الجمعة الموافق 2024/5/10 م.
وأيضاً سبب الوفاة: معاناته المريرة مع مرض عضال.

الروائي الفلسطيني مازن سعادة يبلغ من العمر 65 عاماً. ولد عام 1959م. حصل على درجة البكالوريوس في الاقتصاد الزراعي من جامعة الإسكندرية المصرية.

أما أعمال الروائي الفلسطيني مازن سعادة فهي كما يلي:

رواية رائحة النوم .
رواية عن مراحل الإغواء.
وأيضاً جدارية “سقط الحصان من القصيدة” المستوحاة من قصيدة الشاعر الفلسطيني محمود درويش.
رواية الزمن المالح.
رواية عرس الدم .
وأيضا رواية الحب المستحيل .
عمل في مجال الزراعة في الأردن لفترة قصيرة. كما شغل منصب مدير الإبداع الأدبي في وزارة الثقافة الفلسطينية حتى عام 2007م.

وبهذا القدر الكافي من المعلومات نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال بعنوان أسباب وفاة مازن سعادة. حيث تعرفنا معاً على مرض مازن سعادة. مع تسليط الضوء على أهم التفاصيل المتوفرة عن السيرة الذاتية للأديب مازن سعادة، وذكر أهم أعماله الفنية.