من هي لاعبة كرة القدم الأمريكية مريم التميمي؛ في البداية، مُنحت الجنسية السعودية إلى لاعبة كرة القدم الأمريكية مريم التميمي، التي تتمتع بمهارات فردية وجماعية استثنائية. وتعد التميمي إضافة قوية للمنتخب السعودي لكرة القدم النسائية، وساهمت بشكل كبير في فوز شعلة الشرقية بالمركز الأول في دوري المنطقة الشرقية عام 2021، وانضمت للعب في صفوف فريق الاتحاد في صفقة تمتد إلى عام 2025.

وحدث بعض الجدل بسبب هذه اللاعبة، إذ هناك من خلط في أنها تحمل اسم إحدى القبائل الكبيرة في المملكة العربية السعودية، وهي ليست سعودية الأصل. وهناك، كشف مستخدمون لموقع تويتر، أن مريم التميمي ولدت في أمريكا، وتحمل الجنسية الأمريكية، وأن التميمي قبلي. وهو منتشر على نطاق واسع في الوطن العربي، ويوجد في فلسطين، والعراق، وسوريا.

منحت الجنسية السعودية للاعب المواي تاي السوري تسنيم القصاب الذي يتمتع بمهارات فنية كبيرة. ومن المرجح أن يساهم اللاعب في تعزيز الرياضة في المملكة وتحقيق نتائج مميزة على الساحة العالمية. وفي سياق متصل، تمت الموافقة على منح الجنسية السعودية إلى لاعبة التنس الفرنسية ميسان حسين. وبفضل تاريخها الحافل بالإنجازات والتفاني في ممارسة اللعبة، فازت ببطولة المهدية المفتوحة للتنس في تونس لفئة أقل من 16 عامًا.

وفي إطار دعم العدائين المتميزين، تمت الموافقة على منح الجنسية السعودية لللاعب عبدالله أبكر محمد، صاحب الرقم القياسي الأفضل في السعودية في سباق 100 متر. يتمتع محمد بقوة بدنية وسرعة استثنائية. حقق الرقم القياسي الآسيوي في سباق 100 متر للشباب. ومن المتوقع أن يكون لمشاركته في المسابقات الدولية أثر إيجابي على الرياضة السعودية.

تمت الموافقة على منح الجنسية للاعب ألعاب القوى محمد بن داود طلوع الذي يتمتع بمهارات ألعاب القوى. ويعتبر تولو من أبرز العدائين في المملكة، وقد حصل على جائزة التميز الأولمبي لأفضل لاعب واعد خلال عام 2021. كما تمت الموافقة على منح الجنسية لحارس المرمى عبد الباسط سليمان عبد الله. ويتمتع بمهارات متميزة في التصدي للكرة، ولعب لناديي الرائد وضمك من 2019 إلى 2022.

وتأتي هذه القرارات في إطار استراتيجية المملكة الرامية إلى تعزيز الرياضة وتطوير قاعدة اللاعبين المحليين. ويعكس منح الجنسية السعودية لهؤلاء الرياضيين المتميزين التزام المملكة العربية السعودية بدعم وتشجيع المواهب الرياضية الواعدة وتعزيز مكانتها على الساحة الرياضية العالمية. ومن المتوقع أن تحقق هذه الخطوة نتائج إيجابية وتساهم في رفع مستوى الرياضة السعودية وتحقيق نجاحات مشرفة في المسابقات الدولية.