من هي فاطمة العرولي؛ الناشطة اليمنية التي شغل اسمها منصات التواصل الاجتماعي، بعد تداول أنباء عن تنفيذ حكم الإعدام بحقها. وأثار هذا غضب العديد من نشطاء حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم العربي. مطالبين بالتدخل الفوري لإلغاء حكم الإعدام الصادر بحقها. ولمعرفة تفاصيل أكثر عن هذه الناشطة، خصصت منصة اتصالاتنا المقال التالي لإطلاعكم على كافة المعلومات عن فاطمة العارولي وأهم تفاصيل تنفيذ حكم الإعدام بحق الناشطة اليمنية.

من هي فاطمة العرولي

فاطمة العرولي ناشطة حقوقية تحمل الجنسية اليمنية. ولدت في محافظة البيضاء اليمنية، ونشأت على أراضيها. ثم حصلت على الشهادة الجامعية وتولت فاطمة منصب رئيسة مكتب اتحاد القيادات النسائية العربية التابع لجامعة الدول العربية في اليمن. ودافعت بشراسة عن حقوق اليمنيين، مما جعلها محط اهتمام مليشيات الحوثي اليمنية، وسعت جاهدة لاعتقالها. ليحققوا هدفهم في أغسطس 2022م. عندما كانت في منطقة الحوبان أثناء سفرها إلى صنعاء. تم القبض عليها ووجهت إليها عدة تهم. وتمت إحالتها إلى المحكمة المختصة لإصدار حكم الإعدام بحق الناشطة الحقوقية فاطمة.

فاطمة العرولي السيرة الذاتية

السيرة الذاتية للناشطة اليمنية فاطمة هي كما يلي:

الاسم الكامل: فاطمة الصالح محمد الارولي
مكان الميلاد : اليمن
تاريخ الميلاد: غير معروف بدقة.
الجنسية أيضاً: تحمل الجنسية اليمنية
الحالة الاجتماعية: متزوج.
اسم الزوج : غير معروف
عدد الاطفال : طفلين
العمل : ناشطة اجتماعية
اللغات التي تتقنها: اللغة العربية باللهجة اليمنية
سبب الشهرة: اعتقالها من قبل مليشيات الحوثي في اليمن.
سبب اعتقال فاطمة: التخابر مع دول العدوان

قضية اعتقال فاطمة العرولي

واعتقلت فاطمة الارولي في 14 أغسطس 2022م من قبل مليشيات الحوثي اليمنية. أن يُلقى في غرفة تحت الأرض لا تصلها الشمس. وأضافت أن المحامي المكلف بالدفاع عنها مُنع من دخول قاعة المحكمة أكثر من مرة، حيث رفض القاضي حضور المحامي.

ووجهت العديد من التهم للناشطة اليمنية فاطمة العارولي، كالتجسس مع دول العدوان وعلى رأسها الإمارات. ونقل المعلومات عن تحركات القوات المسلحة. وأضافوا أنه بعد مرور عام على اختطاف الناشطة العرولي، اتهمت الجماعة فاطمة بالتجسس واستخدام بطاقة هوية شخصية تحمل اسما غير اسمها الحقيقي. وفي 6 ديسمبر 2023م، أصدرت الجماعة أمر إعدام بحق الناشطة الحقوقية اليمنية فاطمة العارولي.

الحكم باعدام الناشطة اليمنية فاطمة 

أعلنت المحكمة الجزائية المتخصصة في أمانة العاصمة اليمنية صنعاء، صدور حكم بالإعدام عقوبة الإعدام بحق الناشطة المدانة فاطمة الصالح محمد الارولي. وبعد دراسة قضيتها من قبل لجنة مكونة من القاضي يحيى المنصور وعضو النيابة القاضي خالد عمر. وذلك بعد إدانتها بالتهم المنسوبة إليها في ملف الاتهام والحكم عليها بالإعدام تعزيراً.

 تفاصيل تنفيد حكم الإعدام بالناشطة اليمنية

وتداولت منصات التواصل الاجتماعي أنباء تفيد بتنفيذ حكم الإعدام بحق فاطمة يوم 21 فبراير 2024م. لذلك، نفى جمال عامر، الجمعة، كل الأخبار المتداولة حول تنفيذ حكم الإعدام على فاطمة العارولي.

كما أكد أن الحكم صدر من الدائرة الاستئنافية وهو إلى هذا الحد غير قابل للتنفيذ. لأن الحكم الواجب التنفيذ يجب أن يكون صادراً من المحكمة العليا ومصدقاً من رئيس الجمهورية.

كما أكد أنه تواصل مع رئيس المجلس القضائي (الموالي للحوثيين) القاضي أحمد المتوكل الذي بدوره أبدى استغرابه، موضحاً أن المتهم لا يزال أمامه درجتين من التقاضي في الاستئنافات و المحكمة العليا، وإجراءات طويلة لتنفيذ حكم الإعدام وفق ما حدده القانون.

وبهذه المعطيات نختتم مقالتنا التي تعرفنا فيها من هي فاطمة العرولي. مع كافة تفاصيل تنفيذ حكم الإعدام بحق الناشط اليمني.